PDA

View Full Version : بورصة دبي للذهب والسلع تسجل رقماً قياسياً غير مسبوق في حجم التداولات الشهرية



Aziz
07-19-2013, 02:07 AM
سجلت "بورصة دبي للذهب والسلع" خلال شهر سبتمبر من العام الجاري رقماً قياسياً غير مسبوق في حجم التداولات الشهرية الذي وصل إلى 971.675 عقداً، بزيادة قدرها 100% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي. وبلغ إجمالي قيمة التداولات الشهرية التي سجلتها البورصة 38.08 مليار دولار، وهي أعلى قيمة على الإطلاق للتداولات الشهرية في تاريخها.

وبلغ إجمالي حجم العقود المتداولة في "بورصة دبي للذهب والسلع" منذ بداية عام 2012 وحتى نهاية الربع الثالث منه 6.724.161 عقداً، بزيادة كبيرة قدرها 143% مقارنة بالعام الماضي.

وارتفع حجم تداولات عقود العملات بنسبة 105% على أساس سنوي لتسجل البورصة مع نهاية شهر سبتمبر 901.712 عقداً. ويعود الفضل في هذا النمو بصورة كبيرة إلى الأداء القوي لعقود اليورو الآجلة التي سجلت ارتفاعاً هائلاً في حجم تداولاتها بنسبة 415% على أساس سنوي ليصل إلى 38.851 عقداً- الأعلى لهذه العقود خلال عام 2012. وحافظت عقود الروبية الهندية الآجلة على نسق النمو المتواصل الذي تميزت به هذا العام، مسجلة نمواً بنسبة 101% على أساس سنوي في إجمالي حجم تداولاتها الذي بلغ 859.739 عقداً مع نهاية شهر سبتمبر.

وعلى صعيد المعادن الثمينة، واصلت عقود الذهب الآجلة أداءها القوي في سبتمبر مسجلة نمواً بنسبة 46% في حجم تداولاتها مقارنة بالعام الماضي ليصل إلى 58.897 عقداً. أما عقود الفضة الآجلة، فقد سجلت نمواً بنسبة 133% في حجم تداولاتها، ليصل إلى 1.781 عقداً، بينما ارتفع حجم تداولات عقود النحاس الآجلة بنسبة 8% ليصل إلى 7.852 عقداً مقارنة بالشهر الماضي.

وفي هذه المناسبة، قال غاري أندرسون، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: "تعزى الأرقام القياسية غير المسبوقة لأحجام التداولات التي سجلتها 'بورصة دبي للذهب والسلع' هذا الشهر إلى قدرتها المتميزة على تسهيل الوصول إلى المزيد من السيولة وفروق الأسعار الضيقة التي توفرها عقودها. وساهمت المكانة المتنامية التي باتت تحظى بها البورصة في المنطقة إضافة إلى الوعي المتزايد بالإمكانات الاستثمارية التي توفرها عقود الذهب الآجلة في تعزيز مستويات مشاركة المستثمرين الأفراد في العقود، ما ساهم بصورة كبيرة في تحقيق هذا النمو القوي لحجم التداولات خلال عام 2012. وبفضل قدرتها على توفير ساعات تداول أطول، تحولت 'بورصة دبي للذهب والسلع' إلى سوق معيارية لعقود الروبية الهندية الآجلة، ما ساهم في استمرار نمو حجم تداولات هذه العقود بصورة ثابتة. وتعد البورصة اليوم أكبر سوق خارجية لمشتقات الروبية الهندية".