PDA

View Full Version : بورصة دبي للذهب والسلع تشهد زيادة قدرها 117٪ في تداولات عقود الذهب والروبية الهندية ا



Aziz
07-19-2013, 02:12 AM
أسهمت الزيادة في تداولات عقود الذهب والروبية الهندية الآجلة في تحقيق نمو سنوي بلغ 117٪ في أحجام التداول لشهر نوفمبر في بورصة دبي للذهب والسلع (dgcx). حيث سجلت البورصة تداول 919282 عقداً خلال الشهر، وبالتالي زيادة حجم العقود المتداولة منذ بداية 2012 وحتى تاريخه إلى 8700951 عقداً، ما يمثل نمواً نسبته 140٪ مقارنة مع العام الماضي.

وشهدت عقود الذهب الآجلة، أحد المنتجات الرئيسية في بورصة دبي للذهب والسلع، زيادة كبيرة بلغت 121٪ في نوفمبر مقارنة بنفس الشهر من عام 2011، مسجلة 48967 عقداً. وقد اكتسب التداول في العقود زخماً قوياً خلال الأشهر الأخيرة نظراً للتقلبات الحادة في أسعار المعادن الثمينة وسط حالة الغموض التي تكتنف الاقتصاد العالمي.

وبهذا الصدد، قال غاري أندرسون، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: "برزت عقود الذهب الآجلة لدينا طوال عام 2012 كمعيار سعري رئيسي لمجتمعات تداول الذهب، ليس في منطقة الشرق الأوسط فحسب، بل في مراكز التداول الآسيوية أيضاً. وتوفر عقود الذهب الآجلة في بورصة دبي للذهب والسلع أداة استثنائية للتحوط وتنويع المحافظ في بيئة متقلبة، مما يسمح للمشاركين بإدارة المخاطر والاستفادة من تحركات السوق على حد سواء".

هذا وواصلت عقود الروبية الهندية الآجلة في بورصة دبي للذهب والسلع تداولاتها السريعة في نوفمبر مع أحجام تداول شهرية بلغت 845451 عقداً، بنسبة نمو قدرها 123٪ مقارنة مع نوفمبر 2011. ووصل حجم التداول منذ بداية العام حتى تاريخه إلى 7810935 عقداً، بزيادة قدرها 180٪ عن نفس الفترة من العام الماضي. حيث قال أندرسون: "يلجأ عدد متزايد من المؤسسات في جميع أنحاء العالم، التي تستهلك سيولة الروبية الهندية، إلى تداول عقود بورصة دبي للذهب والسلع لأغراض التحوط والاستثمار".

وأسهمت عقود العملات بشكل كبير في نمو أحجام التداول في بورصة دبي للذهب والسلع خلال شهر نوفمبر، مسجلة 853408 عقداً - بزيادة قدرها 115٪ عن الشهر نفسه من العام الماضي. كما دفعت التقلبات الحادة في العملات، نتيجة حالة عدم الاستقرار الاقتصادي العالمي، المستثمرين إلى التحوط من مخاطر أسعار الصرف في البورصة.